النشرة الإخبارية

المستجدات

01-07-2022

خلال مؤتمر مجلس أوروبا بستراسبورغ : آمنة بوعياش تترافع من أجل شراكة شمال-جنوب (...)

اقرأ المزيد

28-06-2022

جنيف: المجلس يشارك في لقاء رفيع المستوى حول "مكافحة التأثيرات السلبية للأخبار (...)

اقرأ المزيد

28-06-2022

الدورة 50 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف: نقاش حول حقوق المرأة وأنظمة التكفل والدعم (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

السيدة حليمة الورزازي

ولدت السيدة حليمة الورزازي يوم 17 أبريل 1933 بمدينة الدار البيضاء.

انتخبت يوم 27 مارس 2008 في جنيف، عضوا باللجنة الاستشارية لمجلس حقوق الإنسان.

حصلت على الإجازة في الآداب من جامعة القاهرة وكانت من بين النساء المغربيات الأوليات اللاتي مارسن مهام دبلوماسية. وقد عملت كملحقة ثقافية بسفارة المغرب في واشنطن في الفترة الممتدة بين 1959 و1967، كما انتخبت سنة 1973 عضوة في اللجنة الأممية الفرعية لمنع التمييز وحماية الأقليات.

وفي سنة 1973، أصبحت عضوة خبيرة في لجنة الأمم المتحدة لمناهضة الأبارتايد والميز العنصري.
وبالإضافة إلى كونها عضوة في المجلس وفي اللجنة التنفيذية للمعهد الدولي لحقوق الإنسان، تعد السيدة الورزازي من بين 26 خبيرا عضوا في اللجنة الفرعية لمنع التمييز وحماية الأقليات التي انتخبتها مِؤخرا لجنة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة لولاية تستغرق 3 سنوات.

وفي سنة 1980، انتخبت مقررة للجنة الفرعية لمنع التمييز وحماية الأقليات بمناسبة افتتاح الدورة 33 للجنة المذكورة بجنيف.

وفي سنة 1985، انتخبت بجنيف رئيسة مقررة لمجموعة عمل اللجنة الفرعية التابعة للأمم المتحدة والتي كلفت بدراسة الممارسات التقليدية التي تضر بصحة النساء والأطفال. وفي سنة 1989، عينت السيدة الورزازي مديرة للمنظمات الدولية بوزارة الدولة المكلفة بالعلاقات الخارجية والتعاون.

وقد انتخبت سنة 1992 رئيسة للدورة الثالثة للجنة التحضيرية للمؤتمر العالمي حول حقوق الإنسان وأعيد انتخابها خبيرة للجنة الفرعية لمنع التمييز وحماية الأقليات. وفي نفس السنة، انتخبت السيدة الورزاري رئيسة لمجموعة عمل الأمم المتحدة حول الأشكال الجديدة للعنصرية التابعة للجنة الفرعية لمنع التمييز وحماية الأقليات (لجنة فرعية لحقوق الإنسان). وفي سنة 1997، انتخبت بالإجماع نائبة رئيس الدورة 49 للجنة الفرعية لمنع التمييز وحماية الأقليات (لجنة فرعية لحقوق الإنسان).

أعلى الصفحة