أنتم هنا : الرئيسيةعناوينالأنشطةبلاغات صحفيةأديس أبابا: مشاركة المجلس الوطني لحقوق الإنسان في المنتدى السياسي للجنة الاتحاد الافريقي وشبكة المؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الإنسان

الإصدارات

النشرة الإخبارية

المستجدات

15-11-2019

المؤتمر الدولي لحماية العمال المهاجرين بالنيبال: "التعامل مع موجات الهجرة يقتضى (...)

اقرأ المزيد

10-11-2019

اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بجهة كلميم واد نون: يوم دراسي حول موضوع "الثقافة (...)

اقرأ المزيد

10-11-2019

اللجنة الجهوية لحقوق الانسان: يوم دراسي حول موضوع "الثقافة كرافعة من روافع (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

أديس أبابا: مشاركة المجلس الوطني لحقوق الإنسان في المنتدى السياسي للجنة الاتحاد الافريقي وشبكة المؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الإنسان

تشارك السيدة أمينة بوعياش بصفتها رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان ورئيسة فريق العمل المعني بالهجرة داخل شبكة المؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الانسان في الجلسة الافتتاحية للمنتدى السياسي الثالث للجنة الاتحاد الافريقي وشبكة المؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الإنسان تحت شعار "مساهمة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في إيجاد حلول مستدامة للتهجير القسري في إفريقيا" الذي سينعقد يومي 5 و6 شتنبر 2019 بأديس أبابا، إثيوبيا.

يشكل هذا المنتدى مناسبة للانخراط في مناقشات سياسية بين لجنة الممثلين الدائمين للدول الأعضاء في الاتحاد الافريقي والمؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات الأكاديمية ووسائل الإعلام وغيرهم من الأطراف المعنية على المستوى الاقليمي والوطني، إضافة إلى شركاء عاملين في مجال التنمية.

ويشمل برنامجه عروضاً ومناقشات عامة وورشات عمل حول مواضيع مختلفة منها: "التطورات المشتركة والمعطيات الإحصائية وأنواع النزوح في افريقيا" و"الإطار المشترك لحقوق الإنسان بين الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة" و"تأثير النزوح على أجندة الاتحاد الافريقي 2063" و"الدروس المستخلصة من مساهمة المهاجرين في التنمية الاقتصادية".

تجدر الإشارة إلى أن المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان أصبحت جزءًا لا يتجزأ من بنية المنظومات الوطنية لحماية حقوق الإنسان في القارة الافريقية بحيث تم إحداث 49 مؤسسة وطنية لحقوق الإنسان في القارة الافريقية. وفي هذا السياق، يسعى أعضاء لجنة الممثلين الدائمين للدول الأعضاء في الاتحاد الافريقي، من خلال المنتدى السياسي، إلى التواصل مع المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان وغيرها من الأطراف المعنية على المستوى الاقليمي والوطني، بما في ذلك المجتمع المدني والأوساط الأكاديمية حول التعاون الاستراتيجي والإجراءات اللازمة من أجل حث المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان لإيجاد حلول مستدامة للتنقل بإفريقيا. وفي هذا الإطار، يذكر أن القارة الافريقية تستضيف أكثر من ثلث الأشخاص النازحين قسراً في العالم ويشمل ذلك 6.3 مليون لاجئ و14.5 مليون نازح داخلي كما تستضيف القارة الافريقية أيضًا 509900 طالب لجوء و712000 شخص دون جنسية.

كما تجدر الإشارة أيضا إلى أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان يرأس فريق العمل المعني بالهجرة داخل شبكة المؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الإنسان. ويهدف هذا الفريق إلى توفير إطار جديد، وتوجيه وتعزيز الحوار حول الهجرة وحقوق الإنسان مع الحرص على تبادل التجارب والخبرات والحوار بين المؤسسات الوطنية والمجتمع المدني والحكومات والجهات الفاعلة الأخرى.

ويذكر كذلك، أن المنتدى السياسي لعام 2019 ينظم من طرف الاتحاد الأفريقي وشبكة المؤسسات الوطنية الافريقية لحقوق الإنسان ويدعمه التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان ومفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في إطار مبادرة ثلاثية عالمية بتمويل من حكومة النرويج.

أعلى الصفحة

النشرة الإخبارية

التسجيل للتوصل
بالنشرة الإخبارية

النشرة الإخبارية

تمت عملية التسجيل بنجاح

Veuillez mettre la solution de cette opération mathématique simple.

الحقول المطلوبة *