أنتم هنا : الرئيسيةالمستجداتالسيدة بوعياش تستقبل وفدا عن المكتب التنفيذي للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف للتداول حول مآل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة

الإصدارات

النشرة الإخبارية

المستجدات

20-03-2019

السيدة بوعياش تشارك في فعاليات الدورة السادسة للجامعة الربيعية لفائدة السجناء (...)

اقرأ المزيد

19-03-2019

السيدة بوعياش تستقبل أعضاء منصة جمعيات المهاجرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء (...)

اقرأ المزيد

15-03-2019

العيون: المشاركون في مائدة مستديرة حول تزويج القاصرات يؤكدون على الحاجة الملحة (...)

اقرأ المزيد
الاطلاع على كل المستجدات
  • تصغير
  • تكبير

السيدة بوعياش تستقبل وفدا عن المكتب التنفيذي للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف للتداول حول مآل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة

استجابة لطلب المكتب التنفيذي للمنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف، ترأست السيدة أمنة بوعياش اجتماعا مع أعضاء المكتب بحضور أعضاء لجنة متابعة تنفيذ توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة من أجل التداول في مآل توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة.

وبهذه المناسبة، جدد رئيس وأعضاء منتدى الحقيقة والإنصاف تهنئتهم لرئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان على تعيينها الجديد معربين لها عن متمنياتهم بالتوفيق في مهامها الكبرى. 

وقد تم التداول خلال هذا اللقاء، المنعقد اليوم الأربعاء 13 مارس 2019 بمقر المجلس، حول التدابير المتخذة للإعلان عن انتهاء أشغال لجنة المتابعة ونشر تقريرها ومآل الملفات العالقة الخاصة بضحايا الاختفاء، تسوية الأوضاع الإدارية وتقاعد ضحايا تم إدماجهم في أسلاك الوظيفة العمومية بعد تجاوزهم سن الأربعين، ملف ضحايا "هرمومو"، ملفات خارج الآجال ومآل التغطية الصحية المخصصة للضحايا على ضوء مشروع القانون الجديد للصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي.

وفي هذا السياق، أوضحت رئيسة المجلس قرارها القاضي باستمرار عمل لجنة متابعة تنفيذ توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة، مؤكدة أن الحديث عن أي إغلاق لعمل هذه اللجنة سابق لأوانه. كما أبلغت ممثلي ضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بأن المضامين الرئيسية لتقرير اللجنة ستكون محط مناقشة وتشاور مع المنتدى قبل نشرها. ومن جهة أخرى، أشارت رئيسة المجلس أن لجنة المتابعة قد باشرت عملية التواصل مع عائلات ضحايا الاختفاء وبرمجت مجموعة من اللقاءات للتواصل معهم.

هذا وأكدت السيدة بوعياش عن التزام المجلس بمواصلة عقد لقاءات مع رئاسة الحكومة، من أجل تفعيل ما تبقى من توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة، بما فيها إيجاد حلول لبعض الضحايا في وضعية صعبة ممن وضعوا ملفاتهم خارج الآجال والتسريع بتنفيذ القرارات التي تم اتخاذها ضمن توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة.

 

 

أعلى الصفحة